مرض السكري والغدد الصماء
السبت حزيران/يونيو 24, 2017

أول صحيفة صحية في الشرق الأوسط
مرخصة رسميا من وزارة الإعلام السعودية

above-shasha-b

صحيفة عناية - (توعية صحية) :

المقدمة:


الغدة الدرقية هي عبارة عن غدة صغيرة على شكل فراشة تزن أقل من 1 جم وتوجد تحت تفاحة آدم. تنتج الغدة الدرقية مادة تدعى ...

هرمون يقوم بتنظيم كل التفاعلات في الجسم من معدل ضربات القلب إلى سرعة حرق السعرات الحرارية.

إن تضخم الغدة الدرقية يكون عادة أكثر عند النساء والمسنين.

أما أسباب تضخم الغدة الدرقية فعديدة أهمها هو نقص تخزين مادة اليود في الطعام(ملح الطعام بالذات).

لكن علاج تضخم الغدة الدرقية يعتمد على حجم تضخمها والأعراض والمؤشرات والأسباب.

أعراض تضخم الغدة الدرقية

1-انتفاخ الرقبة.

2-شعور بالضيق في الحلق.

3-سعال متقطع.

4-صعوبة البلع.

5-صعوبة التنفس أحياناً.

أسباب تضخم الغدة الدرقية

1-نقص اليود

وهو أهم وأكثر سبب لزيادة إفراز هرمون الغدة الدرقية وبالتالي تضخم الغدة.

2-مرض الهاشيموتو

ويسمى التهاب الغدة الدرقية المزمن، وفيه تقل نسبة إفرازات الهرمون الدرقي، وهذا المرض ناتج عن خلل في الجهاز المناعي.

3-تضخم الغدة الدرقية متعدد التكورات

تنشأ هذه التكورات على كل من جانبي الغدة وقد تسبب زيادة أو نقصان في مستوى الهرمون الدرقي.

4-سرطان الغدة الدرقية

نسبة حدوثه قليلة بالنسبة لحدوث تضخم الغدة الحميد،وفيه تظهر الغدة متضخمة من جهة واحدة غالباً.

5-الحمل

يؤدي ارتفاع مستوى هرمون الحمل(HCG)إلى تضخم بسيط في الغدة الدرقية.

الفحص والتشخيص


بواسطة الفحص يستطيع الطبيب تحديد درجة تضخم الغدة ويحدد المنطقة المؤلمة.

ولتشخيص تضخم الغدة الدرقية نتبع التالي:

1-إختبار الهرمون

بواسطة عينة دم نحدد نسبة الهرمون(مرتفع ،منخفض،أومعتدل)،وفي العادة فإن مرض تضخم الغدة الدرقية يصاحب بارتفاع نسبة الهرمون الدرقي(T3,T4)وإنخفاض نسبة الهرمون المنشط للغدة(TSH).

2-إختبار نسبة الأجسام المضادة

حيث أن ارتفاع وجود الأجسام المضادة في الدم هو من مسببات تضخم الغدة الدرقية.

3-أشعة فوق صوتية

لمعرفة حجم الغدة وامتداد التضخم بشكل دقيق.

العلاج

إن علاج التضخم للغدة الدرقية يعتمد على حجم التضخم وعلى الأعراض وعلامات المرض.

إذا كان التضخم صغيراً ولايسبب مشاكل صحية ووظائف الغدة الدرقية طبيعية فيكتفى بالملاحظة المستمرة والمتابعة كل عدة أشهر.

في حالات إنخفاض مستوى الهرمون فإن الطبيب يستعمل الثايروكسين المكمل وذلك لتعويض الجسم عما فقده من هذا الهرمون وفي حالات التهاب الغدة الدرقية فإن الأدوية المضادة للالتهاب سوف تصرف بإشراف الطبيب المعالج. أما في حالة تضخم الغدة الدرقية وارتفاع الهرمون فإن الطبيب عادة يصرف للمريض أدوية لتخفيض مستوى الهرمون في الدم.

أما الجراحة حيث يتم استئصال كلي أو جزئي للغدة الدرقية فإن هذا يكون في حالات تضخم الغدة الدرقية المسبب لضيق في التنفس أو البلع أو للتجميل وتحسين المظهر بإزالة التضخم الكبير.


هذه المعلومة تقدمها صحيفة عناية الصحية بالتعاون مع جمعية طب الأسرة والمجتمع

إِشراف :د. محمد الغامدي
عضو الجمعية السعودية لطب الاسرة والمجتمع
استشاري طب الاسرة والمجتمع بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بجدة

above-edu
above-makal-b
yamin-shasha