الجلدية والتجميل
الجمعة حزيران/يونيو 23, 2017

أول صحيفة صحية في الشرق الأوسط
مرخصة رسميا من وزارة الإعلام السعودية

above-shasha-b

صحيفة عناية (توعية صحية): حب الشباب هو مرض جلدي شائع يتميز بانسداد مسامات الجلد وتكوين بثرات.

- أكثر من (80%) من الناس البالغ أعمارهم مابين 12و24 سنة يصابون بحب الشباب مرة واحدة على الأقل.

على الرغم من أن هذا المرض شائع في سن المراهقة إلا أنه من الممكن أن يأتي في أي عمر. أيضاً على الرغم من أن حب الشباب شائع في العشرينات والثلاثينات من العمر إلا أنه من الممكن أن يستمر في بعض الناس إلى عمر 40 و50 سنة وبعض البالغات قد يعانين من حبوب بسيطة إلى متوسطة بسبب التغير الهرموني الذي يحدث أثناء الحمل أو الدورة الشهرية أو عند بدأ أو إيقاف تناول الحبوب المنظمة للحمل.

- إن حب الشباب نادراً مايكون خطيراً ولكنه غالبا مايسبب قلق للمريض مما يؤدي إلى تقشير (تخديش) الجلد، نجح بحمدالله العلاج الصحيح لحب الشباب ليجعل هذا المرض تحت السيطرة. أيضا بإمكاننا التقليل من التخديش والتقشيرات الذي يتركها حب الشباب بوقف العبث بأصابعنا لإزالة البثور الناتجة عنه.

· الأعراض والعلامات :-

- يظهر حب الشباب في الوجه والرقبة والصدر والظهر والأكتاف، لأن هذه المناطق تحتوي على أعداد كبيرة من الغدد الزيتية.

- تختلف أشكال حب الشباب على النحو التالي:-

· رؤوس بيضاء :- تحدث عندما تكون فتحات بصيلات الشعر مسدودة بالإفرازات الزيتية والجلد الميت.

· رؤوس سوداء :- تشبه الرؤوس البيضاء ولكنها تفتح في سطح الجلد فتجعله داكناً.

· بثرات :- عبارة عن بقع حمراء مرتفعة تشير إلى وجود التهابات أو عدوى في بصيلة الشعره.

· أكياس:- عبارة عن كتل متينة تحت سطح الجلد والتي تتكون بتجمع الإفرازات تحت بصيلات الشعر.

· الأسباب :-

هناك ثلاث عوامل مسؤولة عن تكوين حب الشباب :-

1- الفرط في إنتاج الوهق ( زيادة افراز غدد الشعر ).

2- التساقط الغير المنتظم لخلايا الجلد الميتة والتي تؤدي إلى تهيج بصيلات الشعر.

3- تكاثر البكتيريا (كائنات دقيقة تسبب الأمراض).

- حب الشباب يتكون عندما تكون بصيلات الشعر مسدودة بالدهن وخلايا الجلد الميتة.

كل بصيلة من هذه البصيلات تتصل بخلايا دهنية، هذه الخلايا تفرز مواد دهنية تسمى دهن (وهق) لتزييت الشعر والجلد. هذا الدهن يصعد على طول جذع الشعرة ومن ثم يخرج عن طريق الفتحات الموجودة في بصيلات الشعره إلى سطح الجلد.

عندما يفرز الجسم كميات زائدة من الدهن وخلايا الجلد الميتة يؤدي ذلك إلى تجمعها وتصلبها في بصيلات الشعره فتعمل كسدادة. هذه السدادة تجعل جدار بصيلة الشعرة يبرز وبالتالي يكون الرأس الأبيض، أو أن السدادة ربما تفتح تدريجياً ثم تعتم لونه مسببةً الرؤوس السوداء. البثرات عبارة عن بقع حمراء مرتفعة ووسطها يكون أبيض وهي تتكون عندما تكون البصيلة المسدودة بها عدوى أو تكون ملتهبة.

الإنسدادات والإلتهابات التي تتكون بداخل بصيلات الشعر تكوًن كتل تحت سطح الجلد تسمى أكياس. مسامات الجلد الأخرى والتي تفتح في الغدد العرقية عادةَ لاعلاقة لها بحب الشباب .

- أسباب زيادة إنتاج الدهن التي تؤدي إلى تكوين حب الشباب غير معروفة، ولكن هناك عدة عوامل مثل :- زيادة الهرمونات، البكتيريا، الأدوية والوراثه..الخ.

- وبعكس مايتوقعه بعض الناس، فالأطعمة لها تأثير بسيط على حب الشباب، كما أن حب الشباب أيضاً لايٌسبًبُ أيضاً بالقذارة أو الوساخة. في الحقيقة، فرك الجلد للأسف بقوة أو تنظيفه بمساحيق (صابون) أو مواد كيميائية خشنة ممكن أن يؤدي إلى تهيج الجلد مما يجعل حب الشباب أكثر سوءاَ .

· عوامل الخطورة :-

- التغييرات الهرمونية التي تكون في الجسم ممكن أن تثير وتزيد حب الشباب.

هذه التغييرات شائعة في:-

- سن المراهقة في كلا الأولاد والبنات

- في النساء والبنات، 2إلى 7 أيام قبل الدورة.

- الأشخاص الذين يستخدمون بعض الأدوية مثل الكورتيزون.

· عوامل خطرة أخرى:-

- تعريض الجلد بصورة مباشرة ومستمرة إلى مواد دهنية أو زيتية أو إلى بعض مستحضرات التجميل.

- وجود حب الشباب في العائلة (إذا كان والديك قد أصيبا بحب الشباب فأنت معرض للإصابة به أيضاً)

- حك أو الضغط على الجلد بالمواد مثل:-

التلفون، الهاتف الخلوي، القلادة ( أو الحلقات المعدنية) أو حقيبة الظهر.

· متى تذهب إلى المستشفى :-

- حب الشباب نادراَ مايكون خطيراَ، ولكنك ربما تذهب إلى المستشفى لطلب العلاج من أخصائي الجلدية بسبب البثرات المستمرة أو الأكياس الملتهبة تفادياَ لحدوث التقشر أو أي ضرر أخر ممكن أن يصيب الجلد. وفي حال تقدم حب الشباب أو الندبات بحيث إذا تٌركت قد تؤثر على علاقاتك الإجتماعية، ففي هذه الحالة من الممكن أن تذهب إلى استشاري الجلدية إذا كان من الممكن السيطرة عليه أو التقليل من حب الشباب أو الندبات .

 

· العلاج:

لعلاج حب الشباب يجب أولا ًالعمل على خفض افراز الجسم للدهون، ثم تسريع عملية بناء خلايا جديدة للجلد أو محاربة البكتيريا أو جميع هذه الأمور الثلاث .

تحتاج جميع أدوية حب الشباب من 4- 8 أسابيع لتبدأ نتائجها تظهر على الشخص وقد يزداد الأمر سوءاً قبل أن يتحسن بنهاية الأسبوع الثامن.

يجب تجنب جميع أدوية حب الشباب التي تعطى على شكل حبوب عن طريق الفم وبالنسبة للمرأة الحامل خصوصاَ في الثلث الأول من الحمل .

قد يصف لك طبيبك أو أخصائي الجلدية أحد الأدوية التالية لعلاج حب الشباب:

1- أدوية موضعية: تعمل دهانات حب الشباب على تخفيف الدهون الموجودة على الجلد وقتل البكتيريا وتساعد في عملية استبدال خلايا الجلد الميته بخلايا جديدة. تحتوي معظم هذه الدهانات المتوفرة في الصيدليات عادةَ على مركبات تحتوي مضاد حيوي ومواد مجففة.

وتعتبر هذه المستحضرات مفيده في حالات حب الشباب البسيطة.

- يجب عليك مراجعة طبيبك أو أخصائي الجلدية عند عدم تحسن حالتك باستخدام هذه المستحضرات ليصف لك العلاج الأمثل.

تحتوي بعض العلاجات الموضعية على فيتامين ( أ ) .

وتعمل من خلال تحفيز الخلايا على التجدد ومنع انسداد بصلات الشعر هناك أيضاَ عدد من المضادات الحيوية التي يمكن استخدامها لقتل البكتيريا الموجودة على سطح الجلد. وعادة ما يتم استخدام هذه الأدوية المختلفة مع بعضها لاعطاء نتائج أفضل.

2- المضادات الحيوية: لعلاج حالات حب الشباب المتوسطة والشديدة تحتاج إلى استخدام المضادات الحيوية والتي تعمل على قتل البكتيريا ومحاربة الالتهابات. وقد نحتاج لاستخدام هذه المضادات شهورً بالاضافة إلى الأدوية الموضعية التي سبق ذكرها.

3- فيتامين(أ) أو الايزوتيرتينوين: قد تكون المضادات الحيوية غير كافية بمفردها في حالات الندبات العميقة على الجلد وفي حالة حب الشباب الذي لم يستجيب للعلاجات السابقة . فتحتاج في هذه الحالة إلى أدوية ذات فعالية أكبر مثل الايزوتيرتينوين. يعتبر هذا الدواء فعال جداَ ولكن يتطلب من الطبيب عند وصفه لمريض متابعة المريض بشكل مستمر لما يسببه هذا الدواء من أعراض جانبية مثل: تشوهات الجنين . ولذلك يجب تجنبه بالنسبة للحوامل أو النساء المقبلات على الحمل خلال فترة العلاج أو خلال الأسابيع البسيطة بعد التوقف عن العلاج يتسبب أيضاً في زيادة معدل الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم. وزيادة معدل انزيمات الكبد التي تعود إلى معدلها الطبيعي بعد التوقف عن العلاج عند معظم الأشخاص.

4- حبوب منع الحمل: تساعد حبوب منع الحمل التخفيف من حب الشباب.

ولكن هناك بعض الأعراض الجانبية لهذه الحبوب يجب مناقشتها مع طبيبك.

5- عمليات التجميل: قد تحتاج بعض الحالات للجراحة التجميلية مثل حالات الندبات التي يخلفها حب الشباب وتعتمد فكرة هذه العمليات على: تقشير الجلد المصاب باستخدام مواد كيميائية أو من خلال تجميده أوكشط الجلد أو إستخدام علاج ضوئي وليزرحتى يتم إزالة الندبات السطحية بعملية التقشير.

أما الندبات العميقة فتتم إزالتها بعملية مشط الطبقات العلوية من الجلد  قد تزيد هذه الطريقة سوءاَ إذا كان لدى جلدك القابلية لتكوين ندبات.

6- العناية الشخصية:

باستطاعتك تجنب أو تخفيف الأصابة بحب الشباب من خلال العناية بجلدك بالوسائل التالية:

· اغسل المنطقة المصابة بمنظفات لطيفة على الجسم: التنظيف العنيف يهيج الجلد ويؤدي إلى تفاقم المشكلة والغسيل بافراط يهيج الجلد أيضا. استخدام المستحضرات المتوفرة في الصيدليات لتخفيف الدهون على الجلد .

· تجنب المهيجات: تجنب مستحضرات التجميل والزيوت، مستحضرات تصفيف الشعر، المستحضرات التي تستخدم كعازل عن أشعة الشمس لأنها تعتبر مهيجا لحب الشباب عند بعض الأشخاص، قد تسبب بعض الدهانات المستخدمة في علاج حب الشباب في زيادة تحسس الجلد لأشعة الشمس فيجب عليك سؤال طبيبك عن هذه الأدوية، وفي حالة استخدامها يجب عليك التخفيف من التعرض لأشعة الشمس قدر الإمكان واستخدام دهانات عازلة عن أشعة الشمس لاتسبب في اغلاق مسامات الجلد.

· حافظ على نظافة شعرك وتجنب وضع يدك أو سماعة التلفون على وجهك لفترات طويلة:

الملابس الضيقة أو القبعات قد تساعد على ظهور حب الشباب خصوصاَ مع وجود العرق وعدم نظافة الجلد وزيادة الدهون كلها تتسبب في تفاقم المشكلة.

7- لاتحاول العبث وعصر هذه الحبوب فقد تتسبب في تلويثها بالبكتيريا وتكوين ندبات. معظم حب الشباب يزول تلقائياً بإذن الله ولايحتاج إلى مثل هذه الأمور.



إعداد/ محمد عيضه السفياني، سعد أحمد الزهراني.

 

إشراف ومراجعة/ د. محمد الغامدي.

هذه المعلومات تقدمها صحيفة عناية الصحية بالتعاون مع الجمعية السعودية لطب الأسرة و المجتمع.

above-edu
above-makal-b
yamin-shasha